اللاعب كان على وشك الانتقال الى نادي أولمبيك مارسيليا

مدرب نابولي يزيد من غموض مستقبل ادم وناس رغم كثرة العروض

ما زال ملف انتقال الدولي الجزائري، آدم وناس، نجم نادي نابولي الإيطالي مفتوحا ساعات قبل غلق سوق التحويلات الصيفية، بعد اصطدام رغبته في الرحيل عن الفريق الإيطالي هذا الصيف بوضعيته التعاقدية المعقدة والمشاكل المالية للأندية الأوروبية، ما عطل صفقة رحيله.

اللاعب الجزائري بات قريبا، بحسب العديد من المصادر الإعلامية الفرنسية والإيطالية، من الانتقال إلى نادي أولمبيك مرسيليا الفرنسي، تبعا لرغبة آدم وناس في العودة إلى الدوري الفرنسي، ورفضه للعروض العديدة والمتنوعة التي وصلته من الأندية الإيطالية، وهو الذي يدرك جيّدا أن دوره في نابولي سيكون ثانويا، رغم إعجاب المدرب لوتشيانو سباليتي بإمكاناته ورغبته في بقائه ضمن صفوف نادي الجنوب الإيطالي.

وقالت صحيفة “توت سبور” الإيطالية الشهيرة إن إدارة نادي أولمبيك مرسيليا الفرنسي تقدمت إلى نادي نابولي بعرض يتضمن إعارة النجم الجزائري لموسم واحد، وهو ما لم تقبله إدارة نابولي، التي تريد بيع وناس لأن عقده ينتهي الصيف المقبل، لأنها لا تريد خسارته مجانا الموسم المقبل بعد أن دفعت أموالا كبيرة لضمه عام 2017، إدارة نابولي طلبت من مرسيليا مبلغ 15 مليون يورو لتسريح نجمها الجزائري، أو إعارته مع إجبارية الشراء الموسم المقبل مع تقسيم المبلغ المطلوب على دفعتين (هذا الموسم والموسم المقبل)، لكن إدارة النادي الفرنسي تحفظت على قيمة المبلغ الذي طلبه الإيطاليون، واعتبرته كبيرا جدا ويتجاوز الحدود التي وضعتها لإتمام صفقة آدم وناس.

إلى ذلك، وأمام إصرار آدم وناس، بحسب نفس المصدر، على الرحيل عن نابولي واللعب مع أولمبيك مرسيليا، توصلت إدارة نابولي بقيادة الرئيس دي لاورنتيس إلى حل وسط يرضي جميع الأطراف، وهو أن يقوم اللاعب الجزائري بتمديد عقده لموسم واحد حتى يتمكن من اللعب مع أولمبيك مرسيليا بنظام الإعارة هذا الموسم، ثم يعود إلى نابولي الموسم المقبل، الذي لن يكون مهددا بتضييعه مجانا الموسم المقبل، ولجأ نابولي إلى هذه الخطوة على أمل أن تتحسن الوضعية الاقتصادية للأندية الأوروبية الموسم المقبل، ومن ثم ستكون له الفرصة لبيع عقد اللاعب الجزائري بالمبلغ الذي يريده.

وصرح اول امس مدرب نادي نابولي لوتشيانو سباليتي ان ادم وناس باقي في الفريق ونحن نحتاجه حسب كلامه وهذا الامر اثار الشكوك حول صفقة انتقال اللاعب الجزائري الى احد الأندية الفرنسية رغم كثرة العروض .

ر/م

عن ahmed

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: