التوقيت الجديد للحجر اثار خوف التجار من الإفلاس

عودة الحجر يثير سخط المواطنين بولاية الوادي

أعرب سكان ولاية الوادي عن استيائهم، إزاء إعادة الحجر المنزلي للولاية ،حيث جاءت ضمن قرارات رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون ، و ذلك  بإعادة فرض الحجر الصحي لمدة 10ساعات يوميا من الثامنة مساء إلى السادسة صباحا  لمدة 10 أيام ، حيث ضم قرار إعادة الحجر المنزلي حوالي 35 ولاية من بينهم  ولاية الوادي ، والتي  شهدت ارتفاع في عدد الإصابات بفيروس كورونا بالمنطقة .

وجاء هذا القرار بإجتماع رئيس الجمهورية مع الحكومة الجديدة بالرئاسة، وذلك من أجل الوصول الى حل للأزمة الصحية التي تشهدها الجزائر خلال هذه الفترة  لمواجهة وباء كورونا، حيث عرفت المصحات والمستشفيات ضغط كبير ونقص هياكل الخدمات الصحية وآليات التكفل بالمرضى.

هذا فإن قرار العودة إلى الحجر الصحي، خص الولايات التي تشهد تزايد مستمر بحالات العدوى بالفيروس، وقد شهدت ولاية الوادي ارتفاع ملحوظ في عدد المصابين، حيث صرح احد العاملين بمصلحة الكوفيد بمستشفى الجيلاني بن عمر لجريدة “الجديد اليومي” ان الأسبوعين الأخيرين زادت حالات العدوى بالفيروس الوبائي ، أي ان باليوم الواحد يأتي حوالي شخصين او ثلاث مصابين ، والقسم يكاد ان يمتلئ بالمرضى ، هذا مع نقص أنابيب الاوكسيجين  بالمشفى.

وفي ذات السياق، عبر الفلاحين بالمنطقة، عن استيائهم بالتوقيت المحدد للحجر المنزلي، الذي يعتبر حدّ من  نشاطهم  – حسبهم –  خصوصا في فترة الصيف ، وقد ذكر احد الفلاحين ببلدية الطريفاوي ، ان وقت عمله  بذات الفصل يبدأ من 4  الى 6 صباحا ، وفي المساء من 8 الى 11 ليلا ، وهذا من اجل السقي والاهتمام بالمحاصيل الزراعية والجني ، ومع هذا التوقيت للحجر فإن العمل بوضح النهار ومع درجة الحرارة المرتفعة تصعب عمله وتحد من نشاطه.

كما وقد صرح احد أصحاب محلات الفاست فود “ف.د” ان فترة نشاطه بالمحل عادة ما تكون ليلا، ومع عودة الحجر فإن نشاطه سيتوقف، أين أكد بانه عانى سابقا من الحجر بإفلاس محله وكثرة الديون عليه خصوصا مع الكراء و فاتورة الكهرباء والماء .

وقد ذكر الشيخ “ج.د” لجريدة ” الجديد اليومي” انه مواظب على أداء الصلوات الخمس في المسجد وبالأخص صلاة الصبح والمغرب والعشاء، ومع تحديد توقيت الحجر، فان المصلين سيحرمون من أداء ثلاث صلوات مهمة بالمسجد.

ومع صدور هذا القرار وانضمام ولاية الوادي الى الولايات المعنية بالحجر، فإن جمع المحلات التجارية والمقاهي والأنشطة تغلق مع الساعة 8 مساءاً الى الساعة 6 صباحاً لمدة 10 أيام، هذا القرار الذي رجح المواطنين انه عبارة على قرار اعدام بالنسبة لهم ، خصوصاً في فصل الصيف

فيما طالب سكان الولاية من والي ولاية الوادي “عبد القادر راقع ” ، بإعادة النظر في توقيت الحجر وتبديله بالتوقيت المعتاد عليه من الساعة 11 مساءا الى 5 صباحاً .

هشام سلطاني

عن ahmed

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: