دفعنا 73 مليون سنتيم للمبيت والبعض يقزم الأمر

رئيس إدارة وفاق سطيف يبدي حيرته من اضراب اللاعبين الغير مبرر

لم يخف رئيس مجلس إدارة وفاق سطيف، عبد الحكيم سرار، قلقه بعد دخول لاعبي نسور الهضاب في إضراب، مؤكدا أن إضراب اللاعبين تم دون سابق إشعار، مع غياب القائد الأول قراوي وزميله جحنيط، مؤكدا أن الفريق في حاجة إلى وقفة الجميع من أجل الحفاظ على حظوظه في إحراز اللقب، مدافعا عن الإدارة الحالية التي تقوم حسب قوله بجهود كبيرة من الناحية المادية والتنظيمية، بدليل أنها صرفت حسب سرار 23 مليار سنتيم بعد مضي 30 جولة من عمر البطولة.

أكد عبد الحكيم سرار في ندوة صحفية عقدها أول أمس أن إدارة الوفاق حاولت معرفة سبب الإضراب الذي شنه اللاعبون، بحكم أنه حسب قوله غير مدروس مسبقا وكذا غياب قراوي القائد الأول وزميله جحنيط، وقال سرار في هذا الجانب: “اتصلنا هاتفيا باللاعبين خاصة أنه تنتظرنا مواجهة هامة أمام مولودية وهران ونسعى لحل المشكل وفق ما توفر من إمكانات”. وأوضح سرار في سياق حديثه أنه بعيدا عن المستحقات يريد معرفة الرأس المدبر الذي دفع 19 لاعبا للإضراب بهذه الكيفية، حيث قال في هذا الجانب: “صحيح لم نكن في الملعب خلال التدريبات ولكن المنسق موجود وليس بالضروري الحضور إلى كل التدريبات”. وأكد رئيس مجلس إدارة الوفاق أن عدم الحضور دليل على عدم التدخل في الشؤون الفنية والبعض راهن على تعكير الجو مع المدرب نبيل الكوكي. مضيفا بالقول: “نحل مشاكل الفريق تدريجيا ونحرص على حماية الشاب حلفاية فهد المدير العام الذي قدم 17 مليارا كقرض ويتعرض للسب والشتم”.

من جانب آخر، أكد سرار حرص أسرة الوفاق على بقلب البطولة، معتبر أن التعادل أمام شباب بلوزداد لن يؤثر على مستقبل فريقه في البطولة، كما لا يعني أن التشكيلة لم تحضر بالشكل اللازم للمباراة المذكورة، كما عبر عن استيائه من تعرض إدارة النادي للسب والشتم المجاني من صفحات مجهولة، لكن عندما يفوز الفريق حسب قوله يكون الحديث عن اللاعبين والمدرب وعند الخسارة تتهم الإدارة بالفشل. مشيرا بالقول: “لقد عدنا إلى الفريق في ظرف صعب على كل المستويات والأزمة المالية العامة أثرت علينا”، مبديا تفاؤله بالمستقبل، بدليل حسب قوله أن الإدارة تبذل جهودا كبيرة، من ذلك دفع 73 مليون سنتيم للمبيت، لكن حسب سرار، فإن البعض يقزم الأمر بالحديث عن البذلات والماء والمازوت. مضيفا أن السفرية المقبلة إلى وهران تتطلب مئة مليون سنتيم. وعبر عن اندهاشه من الأصوات التي تعالت بعد كشف البلدية عن منح 14 مليار سنتيم، والبعض يحضر حسب قوله إلى الملعب ويتمنى خسارة الوفاق والآخر ينتظر الخسارة خارج أسوار الملعب.

وخلص سرار إلى القول: “نواصل العمل رغم كل الصعاب من أجل التتويج باللقب، ونصيحتي للجميع بضرورة التخلي عن ثقافة نشر الكراهية والتجند الجماعي لخدمة الوفاق”. وأكد أن إدارة الوفاق صرفت 23 مليار سنتيم بعد مرور ثلاثين جولة، “ونحن في المرتبة الأولى بفضل جهود الإدارة وتفاني الطاقم الفني واللاعبين”. وبخصوص الحديث عن احتراف اللاعب غشة في الدوري التركي فقد أكد سرار بالقول: “لا أريد الحديث عن بيع اللاعب ولكن عن تحويله وفق ما يعطي للفريق الحق في استثمار العائدات من ستين مليارا أو خمسة وأربعين في خدمة الفريق بانتداب نوعي وليس صرفه لتسوية الوضعيات العالقة”. كما بدا سرار على قناعة بأنه لا يمكن الحديث عن تجسيد المشروع دون الاستفادة من حق الامتياز للمقر الحالي للفريق. ‎

ر/ع

عن ahmed

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: