pdf

مهزلة في يوم العلم وبحضور أهل الاختصاص والقطاع

‘‘الحنة والفازلين‘‘  لتكريم  نجباء  التربية والتعليم بالوادي

تفاجأ أولياء التلاميذ بمختلف المؤسسات التربوية بولاية الوادي، بتكريم التلاميذ الفائزين والمتفوقين “بالحنة” و”الفازلين” خلال حفل تكريمي على شرف المتوجين في المسابقات التي نظمتها الاتحادية الولائية للأعمال المكملة للمدرسة بالولاية، نهاية الأسبوع الماضي، التي احتضنت فعاليتها ثانوية “المجاهد علي عون” تحت اشراف مدير التربية.

وأعرب أولياء التلاميذ وأبنائهم المُكرمين على هامش الاحتفالية بعيد العلم وبحضور اطارات التربية والشركاء الاجتماعيين وكذا أولياء التلاميذ، عن سخطهم الشديد لهذا التصرف غير المقبول-حسب تصريحاتهم- جراء تكريم أبنائهم المتفوقين في مختلف المسابقات المحلية والوطنية بـ”الحنة” و”الفازلين”، وهو ما أعتبره هؤلاء بالإهانة، الأمر الذي شكل “صدمة” للتلاميذ وأوليائهم على حد سواء، متسائلين في الوقت ذاته أهكذا نشجع ابنائنا المتفوقين؟ أهكذا نرتقي بالرياضيات والمواهب؟

وفي سياق متصل، أبرز عدد من الأولياء تميز النتائج المتحصل عليها من قبل المتفوقين الأوائل في مختلف المسابقات المنظمة  من طرف الاتحادية الولائية للأعمال المكملة للمدرسة بالولاية، في مقدمتها مسابقة الأولمبياد الولائي للرياضيات دورة 2020، بالنظر إلى الظرف الصحي الاستثنائي، نتيجة تفشي جائحة كوفيد-19، موجهين تحية تقدير لهؤلاء الذين حققوا فوزا باهرا وأدوا واجبهم المدرسي على أكمل وجه، رغم الظروف الصحية الاستثنائية التي تمر بها الجزائر، مؤكدين أن التكريم الذي حظي به المتفوقين من التلاميذ بمختلف المؤسسات التربوية على مستوى الولاية ليس من مقامهم، مردفين قائلين عوض أن يكون التكريم تحفيزا وتشجيعا للتلاميذ نظير مجهوداتهم المبذولة وتشريف الولاية كان اهانة مخلفا صدمة في نفوس هؤلاء المتفوقين.

وقد تناول رواد مواقع التواصل الاجتماعي الموضوع باستهزاء، في حين وصف مجموعة من الأساتذة التكريم بالمهزلة، مطالبين الغيورين من أهل المال بشراء هدايا لهؤلاء، ومن جهة أخرى عبر استاذ آخر في تغريدة له في أحد الصفحات الرسمية التابعة لمديرية التربية بالولاية، يُخاطب تلميذته المتفوقة في مسابقة الأولمبياد الولائي للرياضيات “أنت جميلة بدون حنة..أنت جميلة بفكرك وعقلك..فلتستمري ولتكبري وغيري هذا الواقع بيدك”.

أكرم س

شارك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*