pdf

دوار أولاد عبان بلدية المعاريف في المسيلة

يطالبون حماية منطقتهم من الفيضانات وبالكهرباء الريفية

يشتكي ،سكان دوار أولاد عبان بلدية المعاريف جنوب ولاية المسيلة من عدم تسجيل  السلطات الولائية مشروع حماية منطقتهم من الفيضانات ، بالرغم من الوعود السابقة من طرف السلطات الولائية وهذا خلال زيارة والي الولاية الأسبق للولاية  ولكنها تبقى مجرد وعود لم يتم تجسيدها على ارض الواقع

حيث لا تزال سكناتهم و أراضيهم الفلاحية مهددة بالفيضانات سيما جرف المياه ما ترك من قبل الأوحال بمنازلهم تتعدى ارتفاع 50سم وحسبهم أن واد الحوامد  بات يهدد نشاطهم الزراعي من انجراف التربة بسبب سيول مياه الواد السالف الذكر.

كما طالب سكان اولاد عبان ربط منازلهم المنجزة وخاصة منها السكنات  الريفية بالكهرباء حيث لازال هؤلاء يعتمدون على الربط  العشوائي عبر اسلاك كهربائية ممددة في الأرض وعلى مسافة تفوق 500متر من سكنات مجاورة ما يشكل خطرا على أولادهم الصغار من الصعقة الكهربائية اضافة الى ضعف التيار الكهربائي سيما ونحن مقبلين على فصل الصيف لا يستطيعون حتى تشغيل المكيفات الهوائية وهذا حسب قولهم

وفي ذات السياق طالب شبابهم  بالملعب الجواري المعشوشب  كباقي القرى على مستوى الولاية  التي استفادت  بالملاعب الجوارية  سيما أن اولاهم الصغار وحتى الكبار يعشقون لعبة  كرة القدم  يلعبون في ملعب غير لائق فهو عبارة  عن مساحة مملوءة بالأتربة والحجارة .

ولذا ناشد  هؤلاء “عبد القادر جلاوي” والي الولاية التدخل العاجل من أجل النظر إلى  مطالبهم القديمة الجديدة و العالقة منذ سنوات وكذا تجسيدها على ارض الواقع من خلال برمجتها ضمن المشاريع التنموية المقترحة .

                                                                                بتة عثمان

شارك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*