ملف الذاكرة سيعطي الفرصة لأبنائنا لاكتشاف ذاتهم

قال مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالأرشيف والذاكرة الوطنية، عبد المجيد شيخي يوم الخميس بوهران أن ملف الذاكرة “سيعطي الفرصة لأبنائنا لاكتشاف ذاتهم”.

وأوضح السيد شيخي لدى اشرافه على أشغال ندوة جهوية حول موضوع الذاكرة الوطنية ودورها في حماية الوحدة الوطنية أن ملف الذاكرة يكتسي “أهمية قصوى” مشيرا الى أنه ومن خلاله “نعطي الفرصة لأبنائنا لمعرفة تاريخ بلدهم ولاكتشاف ذاتهم والاعتزاز بوطنهم”.

وذكر مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالأرشيف والذاكرة الوطنية ان هذه الندوة تهدف الى”دراسة الوسائل المادية و الفكرية لنعيد للذاكرة مكانتها ونعطيها الحجم الذي تستحقه” مشيرا الى أن هناك ندوات جهوية أخرى ستنظم بوسط وشرق وجنوب البلاد وتختتم بندوة عامة.

كما أبرز عبد المجيد شيخي أن ملف الذاكرة يمكن من استخراج عناصر القوة التي مكنت هذه الأمة ان تواصل طريقها رغم كل ما تعرضت إليه.

وذكر بما قام به المستعمر الفرنسي من إبادة ومسخ ومحو الشخصية وسلب الأملاك والنفي داعيا بالمناسبة الى اعطاء فرصة لأحفاد الجزائريين الذين تم نفيهم من قبل المستعمر والذين يحنون كثيرا للجزائر “ليرتبطوا بالوطن”.

وقد تم خلال هذه الندوة التي حضرتها السلطات الولائية وممثلو القطاعات المعنية بملف الذاكرة (التربية والشؤون الدينية والمجاهدين والسياحة والثقافة والشباب والرياضة) متابعة محاضرتين لأستاذين جامعيين حول الذاكرة والكتابات والدراسات الوطنية والأجنبية التي تناولت موضوع الذاكرة.

كما تم توزيع برنامج نشاطات تتعلق بالذاكرة للقطاعات المعنية لإثرائه وتقديم اقتراحات بشأنه.

عن amara

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: