وفاة المفكر علي الكنز: المجلس الوطني الاقتصادي والاجتماعي يشيد ب”قامة من قامات مجتمع الفكر والعلم”

 أشاد رئيس المجلس الوطني الاقتصادي والاجتماعي، رضا تير، بخصال المفكر وعالم الاجتماع الجزائري المرحوم علي الكنز، الذي وافته المنية ليلة الاحد الى الاثنين عن عمر ناهز 74 عاما، معتبرا اياه “قامة من قامات مجتمع الفكر والعلم”.

وكتب السيد تير في برقية تعزية أنه برحيل علي الكنز “فقدت الجزائر قامة من قامات مجتمع الفكر والعلم بعد أن ترك رصيدا معرفيا يحمل في طياته عديد من النظريات المنقطعة النظير خاصة تلك المتعلقة بعلم الاجتماع والتي ستنهل منه الأجيال بعد أن كان نموذجا يقتدى به لسنوات طويلة في تحليلاته الصائبة في مجال التنمية والتحولات الاجتماعية والاقتصاد من أجل التنمية”.

كما اعتبر السيد تير بأنه “فقدنا حقا كنزا عنوانه مؤلفات واسهامات تعدت صيتها الحدود الوطنية وبلغ العالمية بدقة ووجاهة وموضوعية تفكيره”.

وشغل الراحل الذي ولد سنة 1946 بسكيكدة منصب أستاذ مساعد في الفلسفة بجامعة الجزائر (1970-1974) ثم بروفيسور في علم الاجتماع بنفس الجامعة إلى غاية 1993.

كما شغل منصب مدير مركز البحث في الاقتصاد التطبيقي من أجل التنمية بالجزائر العاصمة.

وللفقيد عدة مؤلفات منها “الاقتصاد في الجزائر” (1980) و “الأساتذة المفكرون” (1985) و “الجزائر والحداثة” (1989) و “الصدفة والتاريخ” (1990) و “على مر الأزمة” (1993) و “غرامشي في العالم العربي” (1994) و “كتابة المهجر” (2009). كما انجز علي الكنز العديد من المساهمات في الصحافة الجزائرية والمجلات العلمية.

عن amara

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: