الدكتور فهد أبو الحاج: شعبنا ينتظر من منطمة “اليونسيف” سرعة التدخل لإنقاض أطفالنا من سجون الاحتلال

الدكتور فهد أبو الحاج

شعبنا ينتظر من منطمة “اليونسيف” سرعة التدخل لإنقاض أطفالنا من سجون الاحتلال

قال الدكتور فهد أبو الحاج مدير عام مركز أبو جهاد لشؤون الحركة الأسيرة في جامعة القدس إن 180 طفلا فلسطينيا لا يزالوا قيد الاعتقال ويواجهوا الآن ظروف استثنائية مضاعفة في ظل انتشار الوباء العالمي ” كورونا”، وأن دولة الاحتلال تتنكر لكل الشرائع الدولية وتستمر بتجاهل النداءات العديدة المطالبة بإطلاق سراح كل الأسرى وبالذات الأطفال منهم .

جاءت أقوال الدكتور أبو الحاج بمناسبة يوم الطفل الفلسطيني، مضيفا أن هناك طفلين قيد الحجر الصحي نتيجة احتكاكهم بالسجانين، وذلك بإجراء يهدف إلى الالتفاف على الحق المطلق والقاضي بضرورة إطلاق سراحهم جميعا،مشيرا إلى أن الاحتلال ينتهج سياسة اعتقال الأطفال ويحاول بكل الوسائل قتل الطفولة الفلسطينية وجعل حياة كل الفلسطينيين على أرضهم مستحيلة.

وطالب المنظمات الدولية كافة وتحديدا “اليونسف ” بالتدخل العاجل والسريع ورفع تقرير أمام الجهات الدولية يفضح الجرائم الإسرائيلية ويطالب مطالبة واضحة وصريحة بإطلاق سراحهم وكافة الأسرى .

عن amara

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: