بقاط بركاني للإذاعة : إجراءات رئيس الجمهورية بمثابة حاجز لمنع تفشي فيروس كورونا في الجزائر.

أكد عضو اللجنة العلمية لرصد تفشي فيروس كورونا على مستوى وزارة الصحة ورئيس عمدة الأطباء الجزائريين البروفسور بقاط بركاني أن الاجراءات الاخيرة المتخذة من قبل رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون ايجابية وهي بمثابة حاجز لمنع تفشي فيروس كورونا في الجزائر .

وشدد البروفسور بركاني لدى حلوله ضيفا على القناة الاذاعية الاولى ضمن برنامج “ضيف الصباح” هذا الثلاثاء على ضرورة الالتزام بالإجراءات التي أقرها رئيس الجمهورية و المتمثلة في الحجر الصحي الكامل على ولاية البليدة التي تعد بؤرة تفشي هذا الوباء، و كذا التدابير المتخذة بالنسبة لولاية الجزائر التي تحتل المرتبة الثانية من حيث عدد الاصابات، مشددا في ذات السياق على ضرورة التعامل معها بصرامة .

وقال ضيف الصباح إن “هذه التدابير الوقائية أثبتت نجاعتها لدى الدول التي سبقتنا في مواجهة فيروس كورونا المستجد، على غرار الصين التي حاصرت الوباء بإتخاذها لتدابير مماثلة في مدينة ووهان وهاهي اليوم تتمكن من التغلب عليه بـتسجيلها (صفر) إصابة لعدة أيام متتالية” .

وبالحديث عن البرتوكول المعتمد لعلاج فيروس كورونا من قبل الحكومة الجزائرية قال بركاني “إن الدواء ليس بالجديد و يستعمل في علاج الملاريا وهو منتج في الجزائر، بالتعاون مع شركة أجنبية، وقد لوحظ من طرف باحثين أجانب أن استعماله يعطي نتيجة في الحالات الحرجة المصابة بالفيروس” مشيرا في ذات السياق إلى أن فعاليته تكمن في تقليل نسبة الفيروس في جسم المريض ليتيح بذلك للجهاز المناعي التعامل مع النسبة المتبقية.

وشدد البروفيسور بركاني على ضرورة التقيد العلمي بالبرتكول بالنسبة للجرعة اليومية للحالات المصابة، وان المستشفيات هي المخولة الوحيدة للتعاطي معه وليس المواطن العادي، مشيرا في معرض حديثه الى الاضرار الجانبية و المخاطر الكامنة وراء التداوي العشوائي به.

ودعا عضو اللجنة العلمية لرصد تفشي فيروس كورونا البروفسور بقاط بركاني، كافة المواطنين الى التقيد بالاجراءات الوقائية واحترامها لأنها السبيل الوحيد المتاح حاليا لحماية الشعب و الوطن ككل من هذه الجائحة العالمية التي عجزت كبري الدول عن مجابهتها .

المصدر: الاذاعة الجزائرية 

عن amara

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: