الوزيران زيتوني وكريكو يترحمان على أرواح ضحايا تفجيرات رقان

أشرف وزير المجاهدين وذوي الحقوق الطيب زيتوني رفقة وزير التضامن الوطني والأسرة كوثر كريكو، بالإفراج على التفجيرات النووية التي قام بها الإحتلال الفرنسي يوم 13 فيفري 1960.

وزارت الوزيرة كريكو رفقة الوزير زيتوني المعلم التذكاري المخلد للتفجيرات النووية بساحة الشهداء بوسط رقان، أين وضعا اكليلا من الزهور، كما قرءا فاتحة الكتاب على أرواح ضحايا الأحداث الأليمة.

عن amara

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: