لجنة الحوار توجه نداء لـ 23 شخصية للإنضمام إليها

كريم يونس: نترقب تفعيل إجراءات التهدئة لمباشرة الحوار

أكد كريم يونس، عضو لجنة الحوار، أمس الأحد، أن الشخصيات الست اتفقت على عدم الانطلاق في الحوار الوطني ما لم تجسد السلطة إجراءات التهدئة المتفق عليها.

وعقدت لجنة الشخصيات الوطنية الست أول اجتماع لها، يوم الأمس، بالعاصمة لتباحث وتدارس خطواتها اللاحقة حول طريقة التحاور مع جميع أطياف المجتمع.

وفي تصريح للإذاعة الجزائرية، شدّد كريم يونس، على ضرورة تفعيل إجراءات التهدئة في أقرب وقت ممكن لتوفير الظروف الملائمة للحوار وقال: “مادام رئيس الدولة وافق على الإجراءات فيجب أن تطبق فورا.. نحن نتفهم أن الإجراءات لم تطبق غداة لقاءنا مع رئيس الدولة ولكن لن يكون مفهوما عدم تطبيقها في الأيام المقبلة”، مضيفا أن “أعضاء اللجنة قد أكدوا في السابق أنه لا يمكن الانطلاق في الحوار إذا لم تتم إجراءات التهدئة”.

وأوضح يونس أن “جدول أعمال اللجنة أمس شمل وضع القانون الأساسي للجنة ومخطط عملها بالإضافة إلى تزكية وبرمجة الأنشطة السياسية الواجب تنظيمها هذه الأيام سيما ما يتعلق بزيارة بعض الأحزاب السياسة وتنظيمات المجتمع المدني وكذا البحث عن مقر للجنة”.

وبخصوص تحديد مواعيد مع الفعاليات السياسية والمدنية، أكد كريم يونس أن الأمر”يبقى متعلقا بقبول أو رفض المحيط السياسي والمدني بدراسة هذا الملف الثقيل الذي سنحاول من خلاله إيجاد حلول مناسبة لكل المقترحات السياسية المطروحة في الساحة الوطنية”، مردفا بالقول: “أنا متفاءل بالأصداء التي تأتينا من الولايات التي تساند المسعى وتطلب منا أن نكون صامدين أمام كل الانتقادات.

لجنة الحوار توجه نداء لـ 23 شخصية للإنضمام إليها

وجهت الهيئة الوطنية للوساطة والحوار دعوة لـ 23 شخصية لإثراء الحوار وتلبية نداء الوطن.

القائمة ضمت إسم جميلة بوحيرد ، أحمد طالب اإلبراهيمي،  مولود حمروش، أحمد بن بيتور ، مقداد سيفي،  عبد العزيز رحابي، إلياس مرابط، إلياس زرهوني، بوديبة مسعود،  قسوم عبد الرزاق، رشيد بن يلس ، حدة حزام ، براهيم غومة ، بروري منصور،  حنيفي رشيد ، عدة بونجار ، فارس مسدور ، مصطفى بوشاشي ، شمس الدين شيتور ، بن براهم فاطمة الزهراء، ضريفة بن مهيدي، سعيد بويزري، مقران آيت العربي.

أكرم.س

عن amara

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: