المجلس الإسلامي الأعلى يبارك الحراك الشعبي ويدعو إلى تغليب لغة العقل

دعا المجلس الإسلامي الأعلى إلى ضرورة تغليب لغة العقل والحكمة والحوار الشامل دون إقصاء تحقيقا لمصلحة الوطن، بالمقابل طالب بضرورة التعجيل بالحل والمسارعة إلى الحوار.

وبارك المجلس في بيان توج إجتماع له اليوم، “هبة الأمة في الحراك الشعبي المبهر بسلميته النابعة من أصالة الشعب الجزائري وقيمه الحضارية.، فإنه يدعو إلى ضرورة تغليب لغة العقل والحكمة، والحوار الشامل، ودون إقصاء، تحقيقا لمصلحة الوطن”.

وأكدت الهيئة التي يترأسها عبد الله غلام الله “على وجوب حماية الوحدة الوطنية، ورفض التدخل الأجنبي بكل أشكاله وأنه لا مناص لنا جميعا لحل هذه الأزمة إلا بالمحافظة على مؤسسات الدولة ومكتسباتها في ظل إحترام ثوابت الأمة والتفاعل الإيجابي مع ما ينتجه الحوار الوطني.

عماره بن عبد الله

عن amara

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: