زاوية أحمد بلعلمي بورقلة تكرم الرئيس بوتفليقة نظير جهوده في إحلال الأمن و والمصالحة.

على هامش ملتقى وطني حول دور رجال التصوف في نشر الفضيلة وتوحيد الأمة.

أشرف صبيحة اليوم السيد عبد القادر جلاوي والي ولاية ورقلة مرفوقا بالسلطات المحلية الأمنية والعسكرية، وممثلي المجالس النيابية بذات الولاية، على إفتتاح فعاليات الطبعة الثامنة عشر (18) للملتقى الوطني، الذي إعتادت مشيخة الزاوية المذكورة على تنظيمه، بمشاركة مشايخ وعلماء ومختصين.

الطبعة الثامنة عشر لملتقى زاوية أحمد بلعلمي تطرقت إلى موضوع غاية في الأهمية والمحتوى، ألا وهو دور رجال التصوف في نشر الفضيلة والقيم الإنسانية، وجهودهم في توحيد الأمة وتهذيبها، في الوقت الذي تشهد الأمة انحرافات خطيرة بدعوة التحرر والتنوير وتجديد الفكر، إضافة إلى الأبعاد الوطنية والعالمية للفكر الصوفي، متطرقين في ذلك إلى التجربة المضيئة للشيخ الرحالة عبد المالك بلعلمي.

خلال الملتقى تم تكريم فخامة رئيس الجمهورية المجاهد عبد العزيز بوتفليقة، من طرف مشايخ الزاوية ، لدوره في دعم أهل القرآن، وجهوده في إحلال الأمن و نشر المصالحة الوطنية بين أبناء الوطن.

عماره بن عبد الله

عن amara

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: