الطيب زيتوني: استرجاع جماجم الشهداء مسألة وقت

أعلن وزير المجاهدين، الطيب زيتوني ، أن عملية استرجاع جماجم رجال المقاومة الـ31 المتواجدة بمتحف الإنسان بفرنسا، “هي مسألة وقت فقط”، مؤكدا أن الوزارة الوصية “ماضية في مساعيها لاسترجاع هذه الجماجم”، كاشفا عن لجنة تضم خبراء وعلماء، يتمثل عملها في معاينة الجماجم، التي تعود إلى قرن ونصف، وفحصها.

وعن تنصيب لجان مشتركة بين الجزائر وفرنسا، لدراسة الملفات العالقة، وهي ملف الأرشيف الجزائري بفرنسا، الذي هو محل مفاوضات، أفضت في مرحلتها الأولى إلى الاتفاق على تسليم نسخ من الأرشيف، بانتظار تقدم المفاوضات، شدد زيتوني خلال زيارته لعين تموشنت، على أن تاريخ استلام النسخ، سيتم تحديده من قبل الطرف الجزائري وليس الفرنسي، وأعلن الوزير أن ملف 2200 مفقود جزائري خلال ثورة التحرير، هو محل تفاوض بلغ مراحل متقدمة.

ق  و

عن amara

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: