ينظمه قسم العلوم السياسية بجامعة الوادي يوم دراسي حول دور الجزائر في التكامل الإقليمي اتحاد المغرب العربي _ الاتحاد الأفريقي

تحتضن كلية الحقوق والعلوم السياسية (قسم العلوم السياسية) بجامعة الشهيد حمه لخضر بالوادي هذا الثلاثاء أشغال اليوم الدراسي الموسوم “دور الجزائر في التكامل الإقليمي اتحاد المغرب العربي الاتحاد الأفريقي “، وذلك من أجل مناقشة وإبراز إسهامات الجزائر في تفعيل هذا التكامل في ظل ما تعيشه المنطقة المغاربية والدولية من تحديات أمنية واقتصادية معقدة.

وحسب رئيس اليوم الدراسي وعميد كلية الحقوق والعلوم السياسية بجامعة الوادي البروفيسور المكي دراجي، فإن هذا العمل يأتي أيام بعد دعوة الجزائر لاجتماع مجلس وزراء خارجية دول اتحاد المغرب العربي، والتي لقيت استحسان أعضائه وعدد من الدول والمنظمات الإقليمية والدولية، والذي يفسر حسب دراجي الدور الريادي الذي تلعبه الجزائر من أجل تفعيل الإطار المؤسساتي المغاربي والأفريقي كحل جذري للخروج من تلك الأزمات ومجابهة جملة التحديات التي تعيشها المنطقة على حد قول محدثنا.

وعن أهم محاور اليوم الدراسي فيضيف ذات المتحدث انها تتمحور حول السياسة الخارجية للجزائر، إضافة إلى دراسة منظمتي اتحاد المغرب العربي والاتحاد الأفريقي كمقاربة قانونية مؤسساتية، ناهيك عن المحور المهم وهو جهود الجزائر في تفعيل هاتين المنظمتين، مرورا بأهم التحديات والآفاق الدور المحوري للجزائر في المنظمات الإقليمية.

كما نوه دراجي إلى أن اليوم الدراسي الذي نعتز بأن يكون تحت إشراف السيد مدير الجامعة البروفيسور عمر فرحاتي، وتأطير نخبة من الأساتذة والمختصين من جامعة الوادي وجامعات وطنية، نهدف من خلاله إلى إعطاء تصور مستقبلي للدور الجزائري في إطار منظمتي الاتحاد المغاربي والاتحاد الأفريقي، وأيضا النظر من باب الاشادة والاستفادة من أهم الآليات التي اعتمدتها الجزائر في تفعيل هاته المنظمتين التي يتطلب على حد قول دراجي النظر إليهما من زاوية قانونية مؤسسية، هذا حتى نكون أمام تصدير أمثل ونموذجي لمقومات السياسة الخارجية الجزائرية.

عمارة بن عبد الله

عن amara

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: