مؤسسة “نت كوم” تخصص أعوانا للتكفل بجمع نفايات العارضين والزوار

المؤسسة الولائية للنظافة “نت كوم” فرقا لأعوان النظافة في إطار إجراءات التكفل بالنفايات (بقايا مأكولات-كارتون-ورق) بمناسبة الطبعة ال23 لمعرض الجزائر الدولي للكتاب (سيلا) المنظمة بقصر المعارض الصنوبر البحري (صافكس) من 29 أكتوبر إلى 10 نوفمبر القادم، حسبما علم لدى مسؤول لذات المؤسسة.

وأشارت المكلفة بالاتصال بالمؤسسة السيدة نسيمة يعقوبي في تصريح ل/واج أن “نت كوم قد خصصت فرقا تضم قرابة 20 عون لتنظيف مختلف أجنحة المعرض الدولي للكتاب حيث سيقومون بدوريات مداومة لتنظيف الموقع 24 سا / 24 سا ومن المنتظر تجسيد خلال أيام المعرض قرابة 100عملية (رحلة) لجمع النفايات التي يفرزها الزوار والعارضين المشاركين وذلك بهدف الحفاظ على نظافة المحيط وتقديم صورة جيدة أمام المشاركين خاصة أن الموعد تشارك فيه 47 دولة ويستقطب أزيد من 1000 دار نشر“.

وفي هذا الإطار سخرت مؤسسة “نت كوم” العديد من الوسائل والتجهيزات لتنفيذ عمليات جمع وفرز النفايات على غرار تخصيص 5 شاحنات كبيرة وشاحنتين للكنس الكهربائي وكذا 5 شاحنات للكنس الميكانيكي إلى جانب توفير أزيد من 50 حاوية بأحجام مختلفة للفرز الإنتقائي لتسهيل مهام الأعوان خاصة فيما يتعلق بمادة الكارتون والنفايات الناجمة عن التحلل السريع للمواد العضوية كالأكل والمشروبات والقارورات البلاستيكية.

وأرجعت ذات المسؤولة ارتفاع حجم نفايات مادة الكارتون والورق التي تسجل عادة خلال المعرض كون الكتب المشاركة يتم تخزينها داخل علب من الكارتون وتكون مغلفة ليتم التخلي عنها خارج الأجنحة بعد عرضها واقتناء مخزونها من طرف الزوار ليقوم بعدها أعوان النظافة بعملية جمعها بصورة دورية حفاظا على نظافة الموقع في حين ستتم عملية تدويرها واسترجاعها لاحقا.

وذكرت السيدة يعقوبي أن مؤسسة “نت كوم” قد تمكنت خلال الطبعة المنصرمة (  2017) من المعرض الدولي للكتاب من جمع ما يناهز 1 طن و 320 كغ من النفايات  المنزلية وهي بقايا الأكل والأطباق التي يستهلكها زوار الصالون عادة على هامش  حضور الصالون وكذا 100 طن مادة الكارتون إلى جانب 320 كغ من مادة الخبز وهي  كمية معتبرة “تعكس —حسبها — مستوى التبذير وغياب الاستهلاك العقلاني لدى  بعض المواطنين“.

و سيستمر–تقول المكلفة بالإتصال بمؤسسة نت كوم–  مخطط التكفل بنظافة محيط  موقع المعرض الدولي للكتاب 23 بصافكس طيلة أيام المعرض و بنفس الوتيرة لمواجهة  ما قد ينجم عن كثافة استعمال الفضاء و عدم احترام شروط النظافة توضح ذات  المتحدثة.

واج

عن ahmed

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: