الفلاحة تستقطب مستثمرين من الخارج بالوادي والتسويق بدون آفاق

استقطبت ولاية الوادي خلال الأشهر الأخيرة، عدد من المتعاملين الأجانب المختصين في القطاع الفلاحي من دول هولندا وروسيا، بغرض الاطلاع على التجربة المحلية الرائدة في الإنتاج، والاستثمار فيه عبر التصدير إلى الخارج، أو نقل التجارب إلى دول أخرى.

وأشار السفير الهولندي بالجزائر روبرت فان امبدان، خلال افتتاح فعاليات الطبعة الـ18 للمعرض الدولي لتربية المواشي والعتاد الفلاحي، قبل أسبوعين، الذي اختيرت هذا العام هولندا كبلد شرفي فيه، إلى عدة مشاريع واستثمارات هولندية في الجزائر، على غرار مشروع إنتاج البطاطا بولاية الوادي، والمزرعتين النموذجيتين لإنتاج الحليب في قالمة، إضافة إلى اتفاقيات في البحث العلمي والتكوين بين جامعات الوادي وبسكرة وورقلة وجامعة هولندية، وهي كلها خطوات ايجابية تصب في صالح الزراعة المحلية الباحثة عن مرافقة وخبرة أجنبية كما يؤكد مهندسون زراعيون محليون.

كما قام وفد من دولة روسيا الاتحادية الأسبوع الماضي بزيارة لولاية الوادي، دامت أيام عاين خلالها عدد من مزارع ومستثمرات الفلاحين، والتقى بعدد من المنتجين في المجال، لبحث آفاق تصدير عدد من المنتجات الزراعية على غرار التمور والخضروات، كما كان لهم زيارة لغرف التبريد ومزارع النخيل عبر مختلف مناطق الولاية.

إضافة للمستثمرين الهولنديين والروس، سبق وأن حل بالولاية مستثمرون من اسبانيا وإيطاليا ومالي ودول خليجية، بغرض الاستفادة من التجربة المحلية الناجحة، سواء للتصدير نحو بلدانهم، أو انجاز مستثمرات لإنتاج مختلف الخضروات والحليب.

كل هذا الانفتاح الأجنبي على القطاع الزراعي بولاية الوادي حسب متتبعين يقابله عدم فاعلية في مجال التسويق الداخلي والخارجي، وكذلك انعدام التسهيلات النقلية والإدارية وعلى مستوى الموانئ والمطارات، رغم رغبة الدولة في الدفع بالتصدير نحو النجاح، والجدية الملموسة في ذلك، حيث يتطلّب من السلطات الولائية بولاية الوادي التي ساهمت في إنعاش هذا القطاع بحزمة من المشاريع الهامة خلال هذه السنة، تهيئة مدرج مطار قمار لاستقبال طائرات نقل أجنبية لنقل السلع، وتفعيل كل آليات التوضيب والمراقبة وتسليم شهادات الجودة المخبرية والدولية لمختلف المنتجات في المطار، وذلك بغية تذليل كل خطوات ما قبل التصدير المعقدة على الفلاحين المحليين.

سفيان حشيفة

عن ahmed

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: