الترجمة و أهميتها في إرساء التنوع الثقافي موضوع ندوة احتضنتها المكتبة الرئيسية بالوادي

تصادف إحياء اليوم العالمي للترجمة مع احتضان الجزائر لأول مرة مبادرة العيش معا في سلام التي حملت لواءها كشعار مختلف فعاليات الأنشطة التي نظمت خلال السنة الجارية .

واحتضنت أمس المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية الوادي بالتنسيق مع مركز التعليم المكثف للغات بجامعة حمة لخضر و بمشاركة المحافظة السامية للأمازيغية ندوة علمية حول الترجمة تحت شعار العيش معا بسلام و ذلك بمناسبة اليوم العالمي للترجمة المصادف ل 30 سبتمبر من كل سنة وتهدف الندوة إلى إبراز دور الترجمة في إثراء الثقافة وتداول العلوم والثقافات عن طريق النقل أو الترجمة أو الاقتباس بهدف تحقيق التكامل بين الثقافات المختلفة. و لقد تخللت الندوة برنامج سطرت فيه العديد من المداخلات التي قدمها مجموعة من الأساتذة منها مداخلة بعنوان التعدد اللساني و الثقافي في الجزائر مصدر للثروة و مدخل للإقلاع الاقتصادي من طرف الدكتور نور الدين جوادي و كان من أهم محاورها : مساهمة التعدد اللساني والثقافي في الناتج الإجمالي المحلي لبعض الدول الكبرى. ، قراءة في دراسات وأبحاث تناولت الأثر الاقتصادي للتعدد اللغوي والثقافي على متغيرات الاقتصاد مثلا كالدخل الفردي، السياحة ….الخ. و كذلك لأهمية الاستثمار في التعدد اللساني والثقافي. و في الاخير الدعوة لإنشاء المرصد الوطني للاستثمار في التعدد اللغوي والثقافي في الجزائر. و مداخلة الاستاذ عزيزي بوجمعة تحت عنوان تجربة المحافظة السامية للغة الأمازيغية في الترجمة و كذلك مداخلة الاستاذ عادل جريبيع تحت عنوان الترجمة و دورها في إرساء ثقافة الأمن و التعايش السلمي بين الشعوب و المداخلة الأخيرة كانت للأستاذ حدة نصر و التي تحمل عنوان الترجمة و دورها في التقريب بين الشعوب خلصت الندوة بمناقشة عامة من طرف الضيوف الحاضرين للأفكار التي طرحت من خلال المداخلات القيمة للأساتذة . كما تم في آخر الندوة تكريم الاساتذة الذي اثثوا الندوة بمداخلاتهم القيمة .

                                                                                  صبرينة مزواري

عن sadok

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: