إجماع على نجاح الطبعة التاسعة و تعهّد بمواصلة المسيرة الفنية كتراث فني جدير بالاهتمام

المهرجان المحلي للموسيقى والاغنية السوفية

  عرفت سهرة الخميس الى الجمعة الماضية تعاقب العديد من الأسماء النائية الكبيرة في الساحة الفنية بوادي سوف ، وذلك خلال اخر السهرات الخاصة بالمهرجان المحلي للموسيقى والاغنية السوفية في طبعته التاسعة ، والتي شهدت عدة محطات تحمل قيما فنية راقية.

البداية كانت مع مجموعة من الأصوات الشابة والتي رسمت لفنسها طرقا بألوان مختلفة في مجال الاغنية و الكلمة واللحن واكن لها اثر مميز في الاغنية السوفية سواءا الطابع التقليدي أو العصري ، أين ابدع الفنان ياسين محبوب بأغنية ” هي هي الوادي ” والتي تجاوب معها الجمهور الحاضر بقاعة دار الثقافة محمد الأمين العمودي ، و هي الاغنية التي اشتهرت عبر أثير إذاعة الجزائر من الوادي ، كما غنى الفنان الشاب جابر غريب فأقنع الجمهور. فيما قدم كل من الفنان محمد الخامس زغدي و الفنان كمال أشرف رزوق باقة من الأغاني السوفية المحلية المشهورة والتي لقيت صدا كبيرا في أوساط الجمهور الذي كان حاضرا بقوة في تلك السهرة الأخيرة من المهرجان ، وبقي يطالب بالمزيد ، في حين أن  كل من في القاعة تفاجأ بعودة الفنان المخضرم والكبير محمد الصغير خراز وهو الذي كان نجما أيام الستينات والسبعينات وحتى الثمانينات ، حين صعد على الركح و قام بأداء أغنية ” محلاك يا مدينة الوادي ” أمام انبهار كبير من طرف الجمهور الذي ردد معه كلمات الاغنية المشهورة ، وقد تخللت فقرات الحفل الختامي للأغنية السوفية بعض العروض في القاء الشعر الشعبي من خلال مشاركة الشاعر الشعبي بشير غريب ، والذي قدم باقة ملونة من القصائد الشعبية المليئة بالحكم و الامثال ، و قد اختتت السهرة بتكريمات بمختلف المساهمين و المشاركين ووسائل الاعلام التي عملت على تغطية الحدث الفني بالولاية ، كما كانت الفرصة لالتقاط الصور والذكريات مع المع نجوم السهرة ، بعد سهرة ناجحة عزفت على أنغامها فرقة الباسقة التي تحمل أحسن العازفين في المنطقة .

عن sadok

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: