رغم وفرة منتوج البطاطا الا ان سعرها تجاوز 80 دينار للكيلو الواحد

عرف سوق الولاية خلال هذه الأيام أسعار مرتفعة في منتوج البطاطا، وبشكل مفاجئ، وهذا بأكثر من 25 في المائة عن سعرها الأصلي، ما جعل المترددين من سكان المنطقة يصابون بالصدمة.

ففي سوق الجملة للخضر والفواكه، الذي يعد أحد أكبر الأسواق في منطقة، قفز سعر المادة إلى 80 دينارا للكلغ الواحد. فيما أشارت مصادر من السوق، إلى أن أسعار هذا المنتوج عرف ارتفاعا بمتوسط يقدر بـ 30 دج خلال أسبوع واحد.

أرجعت مصادرنا إلى أن أسعار منتوج البطاطا عرفت انخفاضا قياسيا خلال الأشهر الأخيرة مقارنة مع السنوات الماضية، بالنظر إلى وفرة الإنتاج واستقرار الطلب، غير أن هذه الأسعار عرفت الأيام الأخيرة ارتفاعا بسبب انخفاض العرض الذي سيستمر لأيام أخر تزامنا مع تراجع الإنتاج بسبب مرحلة ما يطلق عليها بالخروج من موسم الجني التي أطلقت على هذه المنطقة من قبل الولايات المجاورة، حيث يعتبر الكثير من المواطنين ان الولاية متصدر الثانية بعد عين الدفلى بمنتوج البطاطا، الا ان سعر هذه المادة اهلك العديد من المواطنين رغم وفرة هذا المنتوج.

من هذا الشأن ناشد العديد من المواطنين السلطات المعنية بهذا الامر في النظر حول الارتفاع المفاجئ للبطاطا، معتبرين بذلك ان هذه المادة هي ركيزة الولاية وهي تعتبر من المنتوجات الوفيرة داخلها، لكن هذا الامر الذي زاد يحول الى الانفجار لسعر هذه المادة، طالبوا بوضع حل سريع من اجل الخروج من هذه الأزمة.

ر.أ

عن ahmed

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: