مهاوات : نوصي المشايخ وأهل الاختصاص بمثل هاته الدورات صيانة للناشئة وحماية للمرجعية من كل دخيل

عقب اختتام الدورة العلمية في شرح كتابه “القواعد الفقهية الخمس الكبرى” .

أسدل مساء أمس الاثنين بقاعة المحاضرات بمدرسة البيان لتحفيظ القرآن الكريم الستار على فعاليات الدورة العلمية في شرح وإجازة كتاب “القواعد الفقهية الخمس الكبرى ” لمؤلفه الداعية المعروف صاحب المشاركات والحراك الدعوي المسجدي والجمعوي، البروفيسور عبد القادر بن خليفة مهاوات أستاذ الفقه وأصوله ومدير الدراسات بمعهد العلوم الاسلامية بجامعة الشهيد حمه لخضر بالوادي.

الدورة العلمية المذكورة دامت ثلاثة أيام في عمل تنسيقي بين عدة فعاليات على غرار جمعية المعالي للتربية والعلوم التي يرأس السيد مهاوات مكتبها الولائي بالوادي وجمعية البيان لتحفيظ القرآن الكريم وجمعية جنان الخيرية لرعاية الأسرة والايتام ، لفائدة عشرات المشاركين والمشاركات قصد إجازتهم في شرح  الكتاب المعني بالدورة، وحسب مؤطر الدورة الشيخ مهاوات في تصريح خص به الجديد اليومي ، أكد أن المشاركون الذين تجاوز تعدادهم الثمانين من طلبة وإطارات الجمعيات الثلاثة، إضافة إلى الوافدين من داخل وخارج الولاية ، من دكاترة وأساتذة وأئمة ومرشدات ومعلمي قرآن، ويضيف مهاوات التمسنا تفاعل كبير، في الوقت الذي حافظ المشاركون الذين سيسلم لهم إجازات في كتاب القواعد الفقهية الخمس الكبرى، على حضورهم وانضباطهم، على الرغم من حرارة الطقس إلا أن (يقول مهاوات) ومن باب التحدي، طالبت الكثير من الطالبات البقاء مرابطات في مدرسة البيان طيلة القيلولة، لأنهن لا يستطعن الرجوع إلى بيوتهن ، ويضيف مهاوات هنا لا يفوتنا تقديم الشكر لمنظمي الدورة من الجمعيات الثلاثة وتعاونهم في التكفل التام بالمشاركين، من خلال توفير أسباب الراحة متحدين في ذلك طبعا في سبيل العلم حرارة الجو المرتفعة.

ونصح الشيخ عبد القادر مهاوات رئيس المجلس العلمي لجمعية البيان لتحفيظ القرآن الكريم، المدرس والمستشار والعضو بالعديد من المجالسِ العلمية لعدد من المدارسِ القرآنيةِ العصرية بولايةِ الوادي ، الكاتب والمؤلف لعشرات الكتاب والمطويات و الاسهامات العلمية والاكاديمية والمقالات المطبوعة في المجلات الوطنية والدولية المحكمة ، وصاحب حضور دعوي من خلال جملة من المحاضرات والمواعظ بمساجد الولاية وخارجها فضلا عن العديد من الندوات والملتقيات الفقهية والورشات العلمية البحثية في علوم الفقه والتأصيل الشرعي، كما كان له منذ أيام مراجعة منظومة “النصيحة في العقيدة الصحيحة” للشيخ الأمين غمام ، والتي قام بضبطها الباحث الصادق بن بكار غمام عماره، والتي سيحتضن مسجد عمر بن الخطاب بحي أولاد حمد ببلدية الوادي بعد أيام دورة علمية في شرحها ، المشايخ المتمكنين والدكاترة المتخصصين والأئمة الراسخين بإقامة مثل هذه الدورات في سائر علوم الشريعة؛ حتى نمكّن الناشئة وصغار طلبة العلم من أحكام الشريعة من منابعهم، ونحصنهم من كل وافد دخيل.

عماره بن عبد الله

عن amara

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: