أحب تقمص الشخصيات “الشريرة” وشخصيات “المافيا” في الأعمال الدرامية والسينمائية الجزائرية

يتحدث الممثل حميد عمروش عن سبب بروزه في الأدوار الشريرة في الدراما والسينما الجزائرية، ويكشف كيف اكتشفه المخرج ولماذا واصل في هذا الجانب من التمثيل، كما يتطرق إلى الشخصيات التي تأثر بها في عالم السينما وخاصة تلك التي تؤدي الأدوار الشريرة.

يراك الجمهور في الأدوار الشريرةكثيرا، لماذا؟

  • حميد عمروش :صراحة، أحب تقمص الشخصيات الشريرةوشخصيات المافيافي الأعمال الدرامية والسينمائية الجزائرية، وهذا مرتبط بالملامح والكاريزما وبالشكل، وأشير هنا أنّ المخرج جعفر قاسم هو من اكتشف فيّ هذه الصفة خلال أحد الأعمال الفنية التي جمعتنا معا.

كيف حدث ذلك؟ 

  • حميد عمروش : المخرج جعفر قاسم كما قلت اكتشفني في الأدوار الشريرة، القاسيةالتي تجسد أسماء فرنسية، وكان ذلك خلال انجاز عمل فني عبارة عن سيتكوم حول معركة الجزائر، حيث تقمصت دور شخصية عسكرية فرنسية.

وانطلاقا من تلك التجربة تساءلت في قرارة نفسي لم لا أواصل في هذا الجانب بتأدية أدوار شريرةوجدتها تناسبني.

هل هذا الميول لتناسب الشخصيات مع بنيتك الجسدية؟

  • حميد عمروش : صحيح، إنّ عمليات الكاستينغ التي جاءت بعد تلكالفرصة مع جعفر قاسم كانت تتمحور حول تقمص أدوار شخصيات فرنسية خلال ثورة التحرير مثل نقيب ورائد وعقيد وغيرها.

وبالتالي أعتقد أنّ المسلسلات والأفلام التي قدمتها بتقمص الشخصيات الشريرةتناسبت وشكلي وهيأتي الجسدية وملامح وجهي، وأظنّ أنّ هذا واحدا من الأسباب الذي يجعلني أؤديها ببراعة في مختلف الأعمال التي شاركت فيها.

هل تأثرت مثلا بشخصيات سينمائية معينة؟

  • حميد عمروش :من خلال أدواري الشريرة يعكس تأثري بسينمائيين كبار مثل ألباتشينو وروبرت دي نيرو وآخرين في الأفلام العالمية.

ما رأيك في فكرة أن يتولى مخرج أجنبي عمل كوميدي أو درامي جزائري؟

  • حميد عمروش :لا أعارض تولي مخرجين أجانب إخراج أعمال درامية أو كوميدية جزائرية شريطة نقل التقنية للجزائريين،وأعتقد أن المخرجين الأجانب يعملون باحترافية كبيرة مقارنة ببعض المخرجين والتقنيين في الجزائر.

 ولكن أشدد في السياق ذاته على ضرورة إعطاء الفرصة للمخرجين والتقنيين الجزائريين ودعمهم وتركهم يعلمون في حرية حتى يبدعوا ويقدموا الأفضل بعيدا عن التقليل من شأنهم أو من قدراتهم دون أن أنفي وجود قلّة قليلة متهاونة ولا تعمل بشكل جيد.

 ما جديدك السينمائي؟

  • حميد عمروش :لي دورفي فيلم هيليو بوليسالذي يحضر له المخرج جعفر قاسم حاليا والذي تدور أحداثه حول مجازر الجيش الاستعماري الفرنسي في الـ 8 ماي 1945.

عن ahmed

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: