“المدير عفسنا والمير حقرنا” شعارات حملها المحتجون عمال مؤسسة الملح بالحمراية ينتفضون للمطالبة بتسديد رواتبهم

دخل صبيحة أمس عمال مؤسسة “الملح” ببلدية الحمراية في اعتصام مفتوح أمام مقر البلدية، احتجاجا على عدم تسديد رواتبهم المتأخرة منذ 04 أشهر، وتجاهل مطالبهم من قبل الإدارة وغلقها باب الحوار مع العمال.

ورفع المحتجون خلال وقفتهم الاحتجاجية أمام مقر بلدية الحمراية شعارات منددة بالظلم والحقرة المطبقة عليهم من طرف مدير المؤسسة وكذا السلطات المحلية، كتبت عليها “المدير عفسنا والمير حقرنا وهضمنا، ورئيس الدائرة ماستقبلناش “، الشيء الذي اعتبروه استخفافا بحقوقهم المشروعة وتهميشا متعمدا لمطالبهم المرفوعة التي تجاهلتها السلطات الوصية، ورفضت التفاوض للسعي إلى وجود حلول ترضي الطرفين.

وأكد المحتجون بتمسكهم على مواصلة الاعتصام إلى حين تلبية مطالبهم وتسديد أجورهم العالقة، رافضين أي تبرير قد يتخذ، مؤكدين أنهم سئموا من الوعود الزائفة وسياسة ربح الوقت خاصة بالنظر إلى الصعوبات والمخاطر التي يعملون في كنفها في ظل غياب أبسط ضروريات وسائل الوقاية، مطالبين والي الولاية عبد القادر بن سعيد بالتدخل العاجل لحل المشكل العاقل وإيجاد حل فوري من خلال الضغط على مسيري المؤسسة لتسديد مستحقاتهم في القريب العاجل.

نفيسة.س

عن khairi

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: