رافعين شعارات ‘‘لا للتزوير …نريد التحقيق ‘‘ أساتذة جامعة الشهيد حمة لخضر يحتجون

أقدم صباح أمس العشرات من أساتذة جامعة الشهيد حمة لخضر على تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر ولاية الوادي، رافعين شعارات منددة بالتزوير الذي حدث في إعادة تجديد الهيئة القيادية للجنة الخدمات الاجتماعية، مطالبين في ذات السياق بتدخل وزير القطاع والتحقيق الفوري في العملية التي وصفوها بالمشبوهة لأغراض إدارية بحتة على حد بيان هؤلاء الذي تسلمت الجديد نسخة منه.

اتهم العشرات من الأساتذة الجامعيين المحتجين إدارة الجامعة بالتحايل لأجل إقصاء لجنة الخدمات بطرق غير قانونية، في ظل غياب الشفافية والنزاهة في التصويت لإعادة  لجنة الخدمات، مما اضطرهم للانسحاب من العملية الانتخابية التي جرت  قبل أيام واللجوء إلى طرق أخرى لاسترداد حقوقهم المهضومة، وذلك بالخروج في مسيرة عبر السيارات من باب الحرم الجامعي الى غاية باب الولاية، رافعين شعارات منددة بالتزوير بغية اطلاع الرأي العام المحلي على كل ما يحدث في الجامعة للتنديد ورفض عملية التزوير ومصادرة أصواتهم بطريقة وصفوها بغير القانونية، حسب الرسالة المرسلة لمدير الجامعة، ووالي الولاية ووزير القطاع ممضاة من طرف عشرات الأساتذة،  أين تم ذكر الخروقات التي شابت العملية الانتخابية، كحصر الوكالات في شخص الأمين العام، والإشراف الكلي على الانتخابات من طرف الإدارة دون إشراك الأساتذة، وغياب محضر قضائي لإثبات الوقائع من البداية إلى النهاية، بالإضافة لغياب آليات واضحة للرقابة، وغيرها مما جاء في نص الشكوى.

وطالب الأساتذة المحتجون بإعادة انتخاب لجنة الخدمات الاجتماعية، ووضع آليات تنظيمية تضمن الوضوح والشفافية، مع إشراك الأساتذة في تنظيم الانتخابات، مع فتح تحقيق فيما جرى في الانتخابات التي لم تكن بنية سليمة وكانت مدبرة  على حد قولهم  ولا تخدم مصالح الحرم الجامعي ولا الاساتذة  ولا الخدمات في حد ذاتها  وحتى كل ماله علاقة بالتسيير والادارة التي باتت في مرمى الحيلة والتحايل  ؟

هذا و أمهل المحتجون الوالي 15 يوما من اجل التدخل وإعادة الانتخابات وإلا فانهم سينظمون وقفة احتجاجية في مقر الوزارة  21/05/2018 لمطالبة الوزير شخصيا بالتدخل.  في وقت  ان هناك 04 مترشحين اودعوا عرائض لدى المحكمة الادارية من اجل التماس بإلغاء الانتخابات وإعادتها على أسس صحيحة على حد بيان هؤلاء ‘ وتجدر الاشارة أننا تنقلنا الى  مقر الادارة  الا أننا لم نجد المدير الذي كان خارج الولاية

ح ابراهيم

عن khairi

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: