“بلغ السيل الزُبى يا والي الجلفة…سئمنا من الانتظار!!

طالبوا الوالي بالإيفاء بوعوده وتسليم السكنات لأصحابها

طالب سكن حي الزريعة الفوضوي بمدينة الجلفة، من والي الولاية بالإيفاء بالوعد الذي قطعه عليهم الوالي السابق “اقوجيل سعد” وذلك بتسليمهم سكناتهم الاجتماعية التي تم الاعلان عنها قبل 13 شهرا اي في مارس 2017، إلا انهم يبقون ينتظرون فصولا أخرى من مسرحية تأخير متعمد.

المواطنون الذين قالوا أنهم يحترمون مؤسسات الدولة،  التي يريدونها مؤسسات ذات هيبة حسب ما جاء في رسالتهم تسلمت «الجديد”  نسخة منها، قالوا أنهم سئموا سياسة الهروب، وأنهم أصبحوا يقاومون كل اشكال المرض والحرمان ويطالبون بأبسط شروط العيش دون حرمان ابنائهم من الدراسة بطريقة منتظمة .فيما  ذكروا أيضا في رسالتهم أنهم جزائريون وشرفاء ولا يزايدون على احد ، وكان هؤلاء استفادوا من برنامج سكني في عهد الوالي السابق، قبل أن يتلقوا وعودا من الوالي الحالي “حمنة قنفاف” اثناء زيارة وزير السكن الأخيرة لولاية الجلفة، بإسكانهم بمناسبة عيد النصر  19 مارس  2018، هؤلاء طرحوا عليه عدة أسئلة بخصوص تأجيل عملية ترحيلهم ويبدوا من خلال العبارات المصاغة في الرسالة، أن صبر سكان حي الزريعة يكاد ينفذ، في تذكير السلطات بحقوقهم التي كفلها الدستور، في السكن والتعليم والصحة، وفي المساواة، التي ربما يرى هؤلاء انهم حرموا منها، رسالة طويلة وامال كبيرة يعلقها السكان في وعود والي الولاية في ترحليهم وتخليص سكان هذا الحي الفوضوي من المعانة الطويلة التي يعيشها السكان، للإشارة ان ولاية الجلفة شهدت مؤخرا جملة من الاحتجاجات في الشوارع، والتي نظمها عدد كبير من سكان حي الزريعة  الذين استفادوا من سكنات اجتماعية، مطالبين بالإسراع في توزيعها وكذا تسليمها لأصحابها اليوم قبل الغد. هؤلاء عبروا عن غضبهم برفع لافتات تحت شعار “بلغ السيل الزُبى يا والي الجلفة…سئمنا من الانتظار «،فهل سيحقق المسؤول الاول في الولاية مطالبهم المشروعة ام سيتجاهلها؟.

بوشيبة عبد النور.

عن ahmed

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: