سكان وفلاحو عين الشيخ بسيدي خليل يطالبون بجسر بـ “بواد المالح”

يشتكي سكان  وفلاحو قرية عين الشيخ، التي تبعد 10 كلم  عن عاصمة المقاطعة الإدارية المغي ، التابعة إداريا لبلدية سيدي خليل مشكلة تدهور الطريق الترابية المقطوعة إلى غاية يومنا هذا منذ تهاطل الأمطار الأخيرة على المنطقة ، الأمر يتعلق بطريق “وادي المالح” بقرية عين الشيخ المؤدية إلى “وادي خروف” و المنطقتين الفلاحيتين “بوفقوسة” و “الصحرا” ، حيث أعرب عديد السكان و الفلاحين لـ “جريدة الجديد اليومي” عن استيائهم الشديد من هاته الحالة التي يعيشونها يوميا بمعاناتهم التي لا تنتهي عند محاولة اجتيازهم للوادي المذكور بالإضافة إلى تذمرهم من طريقه المهمشة ، و التي تعد مهمة جدا لأنها تصلهم بعديد المناطق المهمة سالفة الذكر، ويضيف آخر أن فلاحي المنطقة هاته الأيام لا يستطيعون الذهاب إلى مزارعهم بسبب سوء المسلك بسبب الأمطار المتهاطلة أخيرا و التي أتلفت الطريق كليا ، و يؤكد آخر أنه لا يستطيعون اجتياز المسلك حتى على الأقدام ، كما صرح آخرون لـ “الجديد اليومي” أنهم طالبو مرارا المسؤولين المحليين ببناء جسر يعينهم من اجتياز المسلك و حل مشكلتهم منذ أكثر من 10 سنوات ، لكن دون جدوى ، كما يضيف آخرون أن هذه الطريق مهمة و من حقهم تهيئتها و تعبيدها . و في هذا الصدد يطالب سكان قرية عين الشيخ من جديد و خاصة فلاحيها بفك العزلة عنهم و عن قريتهم بانطلاق مشروع جسر واد المالح الذي يربط قريتهم بـ “وادي خروف” و المنطقتين الفلاحيتين “بوفقوسة” و “الصحرا” ، مطالبين الوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية المغير بالتدخل لحل هذه المشكلة التي لا طالم أرهقتهم طيلة 10 سنوات مضت .

علاء الدين حرابي

عن ahmed

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: