هذه نتائج التحقيق الأولي في حادث البليدة

أظهرت نتائج التحقيقات الأولية حول أسباب وقوع حادث دهس مواطنين، الثلاثاء، ببلدية بوقرة شرق البليدة، أن السائق أصيب بوعكة صحية مما أدى به إلى فقدان التحكم في مركبته.

وقال رئيس ديوان والي ولاية البليدة، آيت أحمد محمد الطاهر، في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية، أن السائق الذي يعاني من أمراض مزمنة (ارتفاع ضغط الدم والسكري) أصيب بوعكة صحية أثناء قيادته للمركبة مما أدى به إلى فقدان التحكم فيها ودهس عدد من المارة.

وأضاف آيت أحمد أن الحصيلة النهائية للحادث أسفرت عن مصرع أربعة أشخاص رجل (63 سنة) وامرأة (55 سنة) وطفلة (13 سنة) وطفل (12 سنة) وإصابة 20 شخصا بجروح متفاوتة الخطورة مشيرا إلى أن جميع الجرحى بما فيهم سائق المركبة تلقوا الإسعافات اللازمة وغادروا المستشفى ما عدا أربعة أطفال خضعوا لعمليات جراحية.

وكانت حصيلة أولية قدمت لدى وقوع الحادث أفادت بمصرع أربعة أشخاص وإصابة 12 آخرين إثر دهس سيارة نفعية لعدد من المارة.

وقامت مصالح الحماية المدنية فور وقوع الحادث بنقل الضحايا و الجرحى من القطاع الصحي لبوقرة إلى كل من مستشفى حسيبة بن بوعلي والمستشفى الجامعي فرانس فانون بوسط المدينة لتلقي الإسعافات اللازمة.

رشيد.ع

عن ahmed

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: